PRODUCT FINDER

Aerospace & Defense

Information Technology

Space

Emerging Capabilities

السفينة الحربية متعددة المهام

Multi-Mission-Surface-Combatant.jpg

السفينة الحربية متعددة المهام MMSC هي سفينة قتالية ذات قدرة عالية على المناورة على السواحل وفي المحيطات، تم تصميمها لمواجهة التهديدات الأمنية البحرية والاقتصادية الحديثة.

وتجمع MMSC بين قدرات السفينة القتالية  الأمريكية "ليتورال" ومرونة هيكل السفينة "فريدوم فاريانت"، لتلبي احتياجات القوات البحرية في جميع أنحاء العالم، لذا فهي تمتلك مدى رماية يبلغ خمسة آلاف ميل بحري ويمكنها أن تصل إلى سرعة أكثر من 30 عقدة، وسيكون تصميمها مبنياً على هيكل السفينة فريدوم فاريانت التي يصل طولها إلى 118 متراً وستعتمد على الديزل والغاز كوقود.

وتمتلك MMSC من لوكهيد مارتن قابلية التشغيل البيني اللازمة للمناورات المشتركة مع القوات البحرية المتحالفة، بعدما أثبتت كفاءة نظام إدارة المعركة، والأسلحة المضادة للغواصات القابلة للتشغيل المتبادل مع البحرية الأميركية وقوات الحلفاء، بالإضافة إلى أنها تحمل على ظهرها أكثر المروحيات العسكرية تقدماً في العالم، الطائرة"سي هوك MH-60R".

وتستخدم MMSC نظام إدارة المعارك COMBATSS-21 والذي تم بناؤه بالاعتماد على برمجيات نظام Aegis القتالي، بالإضافة إلى امتلاكها لنظام معارك يعمل على إدارة وتحقيق أكبر استفادة من مدفعي سفينة ليتورال القتالية 57mm Mk110 و SeaRAM المدمجان وتوسيع مدى قدرات المهام المتعددة من خلال دمج الصواريخ بعيدة المدى أرض-أرض ومدافع 20مم الموجودة على جانبي السفينة ورادار جديد للتحكم في إطلاق النيران وفي الأمام نظام MK 41 للإطلاق العمودي والمزود بالصاروخ البحري RIM-162 ESSM بالإضافة إلى نظام الطوربيد الدفاعي البحري AN/SLQ-25.

وتأتي المروحية MH-60R سي هوك في مقدمة المروحيات البحرية الأكثر تقدماً في العالم، وهي المضاد الأول للغواصات  وأنظمة الأسلحة الأرضية والمناطق الساحلية والمحيط في الجيش الأميركي، وهي أكثر المروحيات البحرية قوة، وتم تصميمها لتعمل من على الفرقاطات والمدمرات والطرادات وحاملات الطائرات.